الخميس، 11 أغسطس، 2011

كنت اظن ؟؟؟؟؟؟ وخاب ظني

ان تكون بقربي لترفع  خصلات شعري  الغافيه عن وجهي وعلى تلك الوساده..


  ان تمسح بأصبعك على كتفي وتتنفس مني رائحة النعاس الممزوج برائحة 


قهوتي التي اعددتها لتشعرني بالدلال


تقبلني لانك تعلم ان وجودي في حياتك باب لسعادتك ودفئ لأسرتنا


 كما هو مفتاح لأفراحي ...


كنت اظن ان هذه المشاعر هي التي ستغرقني بها بين صباح وآخر




لكنني اما انني  تماديت بالامنيات اوان انانيتك لن تمنحني اياها رغم حبي لك 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق